برشلونة العاصمة:

لؤلؤة المتوسط كما يحلو لعشاقها تسميتها ، تقع برشلونة على شاطئ البحر الأبيض المتوسط في الجزء الشمالي الشرقي من الإقليم ، بين مصبّي نهري لوبريجات وبيزيوس وهي تُعد ثاني مدن اسبانيا بعد العاصمة مدريد كما تبعد مسافة 160 كم عن جبال البرانس. تتميز برشلونة بمبانيها ذات الطراز المعماري المختلف عن بقية مدن اسبانيا ومنتزهاتها الكثيرة وشواطئها الخلابة لذا فهي مدينة سياحية بامتياز. يبلغ عدد قاطنيها حوالي مليون ونصف فهي من المدن القليلة الازدحام في العالم. تشتهر بكونها حاضنة فريق نادي برشلونة الرياضي الشهير على مستوى العالم بالإضافة الى وجود ملعب “كامب نو” الأضخم والأكبر في القارة الأوروبية فيها.

برشلونة وكاتالونيا:

في أقصى الشمال الشرقي من شبه الجزيرة الإيبيرية (تضم اسبانيا والبرتغال) وعلى حدود فرنسا، يقع إقليم كاتالونيا الذي تبلغ مساحته حوالي 32 إلف كم2 وعدد سكان يُقدر بحدود 8 مليون نسمة. يُعتبر من أكثر الأقاليم الاسبانية غنى بالموارد الطبيعية، كما تشتهر بالصناعات التقليدية والأغذية المعلبة والمعادن والكيماويات. لها تاريخ طويل يمتد الى العصور الوسطى، أصبحت متحدة مع اسبانيا بعد زواج ملكها أراغون مع ملكة اسبانيا ايزابيلا في القرن الخامس عشر حيث تم توحيد المملكتين. خلال فترة الجمهورية في اسبانيا من 1936 الى 1939 كانت كاتالونيا وعاصمتها برشلونة يتمتعان بنوع من الحكم الذاتي الى جانب كونها معقلاً رئيسياً للثوار الجمهورين ضد نظام الديكتاتور فرانكو. بعد سقوط برشلونة في قبضة فرانكو تم الغاء الحكم الذاتي وتعرضت الكتلان للقمع حت لغتهم تم منعها. استمر الوضع على ما هو عليه حتى سقوط فرانكو وعودة الديمقراطية الى البلاد حيث أصبح للإقليم برلمان خاص به ولغته رسمية الى جانب الاسبانية حتى أجرى خلال عام 2017 استفتاء من أجل الاستقلال صوت له 80 % لصالح الانفصال عن اسبانيا.

برشلونة النادي:

يُعتبر اللاعب الاسباني ذوي الأصول السويسرية “خوان غامبر” 1877 / 1930 أول مؤسس لنادي برشلونة لكرة القدم وذلك عندما بادر الى تأسيس النادي مع مجموعة من اللاعبين من جنسيات مختلفة (المانية، انجليزية، سويسرية، واسبانية) في تشرين الثاني 1899 بمدينة برشلونة.

هو ليس فقط نادي لكرة القدم، فقد أصبح رمزاً للتحرر الكتالوني ونجد ذلك في الشعار الذي تبناه النادي (لا أحد قادر على قهرنا) الذي يُعبّر عن الثقافة والروح القومية الكتالانية. يتميز نادي برشلونة عن غيره من الأندية العالمية والاسبانية بأن من يمتلكه ويدره هم أنصاره ومشجعيه الذين يقدمون له الدعم بشكل كبير جداً، لاذ فهو يُعدّ من أغنى الأندية العالمية. وهو من أكثر الأندية نجاحاً وشعبية في اسبانيا والعالم متنافساً في ذلك مع غريمه الاسباني التقليدي ريال مدريد.

برشلونة أهم الألقاب:

برشلونة، البارشا أو البارسا كما يحلو لمشجعيه أن يسموه، حصد الكثير والكثير من الألقاب والجوائز ورفع العديد من الكؤوس الاسبانية والأوروبية والعالمية. سنذكر لكم هذه الإنجازات هنا:

-حصل على لقب بطل الدوري الإسباني 26 مرة.

-فاز بكأس ملك اسبانيا 30 مرة.

-حصد كأس السوبر الاسباني 13 مرة

-نال أغلى الألقاب الأوروبية دوري أبطال أوروبا (الشامبيونز ليغ) 5 مرات.

-أحرز 4 مرات كأس الاتحاد الأوروبي للأندية أبطال الكؤوس.

-كما حصل 5 مرات على كأس السوبر الأوروبي و3 مرات على بطولة كأس العالم للأندية.

يُذكر أنه في العام 2009 وتحت اشراف المدرب الفذ “بيب غوارديولا” حقق سداسية تاريخية لأول مرة، حيث فاز بست بطولات في نفس العام وهي (الدوري الاسباني، كأس ملك اسبانيا، كأس السوبر الاسبانية، دوري أبطال أوروبا، كأس السوبر الأوروبي، وكأس العالم للأندية) وهو انجاز لم يسبقه أحد من قبل في الوصول اليه.

برشلونة أبرز النجوم:

العديد من اللاعبين الأجانب لعبوا مع برشلونة الى جانب اللاعبين الاسبان وخاصة خريجي اكاديمية “لاماسيا” في برشلونة. لعل أبرز اللاعبين الذين حلقوا عالياً مع برشلونة في فضاء النجومية كلاعبين ومن ثم مدربين كانوا من هولندا ونذكر منهم:

-يوهان كرويف. انتقل في العام 1973 من اياكس أمستردام الى برشلونة وعب 5 مواسم متتالية ومن ثم في العام 1988 حتى العام 1996 أصبح مدرب للنادي وهو صاحب نظرية “الكرة الشاملة”.

-رونالد كومان. أحد أبرز المدافعين في تاريخ برشلونة ولعب له من 1989 وحتى عام 1995، شارك مع البلوغرانا في 252 مباراة سجل خلاله 82 هدف وصنع 5 أهداف. عاد في العام 2020 وبقي لمدة عامين فقط وبعدها غادر نتيجة الأداء السيء للفريق وخسارة العديد من اللاعبين لعل أبرزهم ميسي.

وهناك العديد من اللاعبين المميزين أمثال (نيسكنز، كلويفرت، أوفرمارس، فان بوميل، فرانكي دي يونغ).

أبرز اللاعبين البرازيليين للبرشا:

-دوس سانتوس. من أفضل المدافعين الذين لعبوا للبارسا، لعب لبرشلونة لموسم واحد فقط 1931 / 1932 وذلك على سبيل الإعارة من ناديه الأصلي فاسكو دي غاما.

-رونالدو. الظاهرة التي أدهشت الجميع. لعب موسماً واحداً مع البارسا قادماً من ايندهوفن الهولندي 1996 / 1997، أحرز خلاله 47 هدفاً في 49 مباراة لعبها.

-رونالدينيو الفتى الذهبي ذو اللعب الممتع والمراوغ درجة أولى لعب للبارسا 5 مواسم متتالية من 2003 / 2008 فاز خلالها بالكرة الذهبية سنة 2005 وبدوري أبطال أوروبا 2006.

-نيمار من النجوم المتميزين الذين لعبوا للبارسا خلال ثلاثة مواسم 2013/2017 وقد حقق خلالها بطولة دوري أبطال أوروبا سنة 2015.

طبعاً كان ومازال هناك العديد من اللاعبين البرازيليين الذين لعبوا وما زالوا يلعبون للبلوغرانا منهم على سبيل الذكر (روماريو، ريفالدو، كوتينيو، داني الفيش، رافينيا).

أبرز الارجنتينين في البرشا:

-دييغو مارادونا. في صفقة اعتبرت وقتها الأغلى عالمياً 7،6 مليون دولار وقع البارشا عقد مع دييغو مارادونا سنة 1982 لكن اللاعب أصيب بمرض التهاب الكبد أبعدته 4 أشهر عن الملاعب. يبقى مارادونا اسطورة فرغم بقاءه موسم وحيد مع البرشا استطاع أن يحقق لقبين ويسجل هدفين في مرمى الفريق الخصم الذي كان الغريم التقليدي ريال مدريد ويفوز البرشا في كلتا المبارتين ويحمل كأس الملك الاسباني وكذلك كأس الرابطة.

-خافيير سافيولا. قادماً من نادي ريفر بليت الأرجنتيني تم التعاقد مع سافيولا اللاعب الأرجنتيني المتألق للعب في مركز الهجوم سنة 2001 وبقي حتى 2007. بلغت قيمة عقده 35،9 مليون دولار. سجل خلال فترة وجوده 72 هدفاً في 172 مباراة لعبها بقميص البارشا.

-خوان ريكيلمي. لاعب متميز صانع العاب في الوسط، انضم الى البرشا من بوكا جونيور الارجنتيني سنة 2002 لكنه لم يلعب سوى 42 مباراة بسبب المدرب الهولندي لويس فان غال الذي وضعه في مركز الجناح اليسر بدلا من مركزه الأساسي. ترك النادي سنة 2005.

بالتأكيد هناك العديد من اللاعبين الأرجنتينين المتميزين الذين لعبوا في البلوغرانا، نذكر منهم (سيرجيو أغويرو، خافيير ماسكيرانو، ماكسي لوبيز، غابريل ميليتو، خوان سورين)

أبرز لاعبي أكاديمية “لاماسيا”:

لعل أكبر إنجازات نادي برشلونة تكمن في انشائه لأكاديمية لاماسيا التي تكتشف المواهب الكروية في كاتالونيا وحتى تتبنى مواهب من العالم وتصقل موهبتها وتقدمها للفريق الأول. أبرز الظواهر التي خرجت من هذه الأكاديمية هم:

الثلاثي الشهير الذي أرعب العالم وخاصة المدافعين وحراس المرمى (تشافي هرنانديز، ليونيل ميسي، أنريس انيستا). وهناك الكثير من اللاعبين المتميزين والذين تألقوا مع البارشا وهم من خريجي اكاديمية لاماسيا ومنهم من لا يزال يلعب الآن ومنهم من تخرج حديثاً نذكر منهم:

أبرز وأهم لاعب في تاريخ برشلونة الأسطورة ليونيل ميسي 2000 / 2021 مسيرة كروية حافلة بالعطاء والنجاح. عشرون عاماً قضاها البرغوث مسجلاً أهداف بلغت 672 هدفاً خلال 778 مباراة شارك فيها مع البارشا، كما صنع 305 أهداف لزملائه في الفريق. فاز مع البارشا 10 مرات بالدوري الاسباني (الليغا) كما فاز أربع مرات الشامبيونز ليغ دوري أبطال أوروبا الى جانب بطولات أخرى وصلت الى 34 انتصاراً.

حارس المرمى المتألق فيكتور فالديز 2002

في خط الدفاع أبرز السماء الثنائي الشهير المتكون من قلب الأسد كارلوس بويول 1999 وجيرارد بيكيه 2008 الى جانب جوردي البا 2012.

أما مركز الوسط

-بيب غوارديولا 1990

-تشافي هرنانديز 1998

والاثنان بعد أن اعتزلا اللعب كان لهم دور آخر هو مدرب للفريق

-اندريس انيستا 2002

-سيرجيو بوسكيتش 2008

-تياجو الكانتارا 2009

-سيسك فاربيجاس 2011

-سيرجيو روبيرتو 2013

كما يوجد الآن كلا من بيدرو، غافي، أنسو فاتي.

الى جانب ذلك علينا ألا ننسى أنه كانت أبواب برشلونة مفتوحة أمام الجميع وأنه كان هناك الكثير من اللاعبين الموهوبين من مختلف دول العالم ممن لعبوا في صفوف برشلونة منهم على سبيل الذكر لا الحصر:

(زلاتان ابراهيموفيتش، صاموئيل ايتو، لويس فيغو، أريك أبيدال، ديفيد فيا، لويس سورايز، مايكل لاودروب، خريستو ستويشكوف، عثمان ديمبلي، فيران توريس، ليفاندوفسكي).

برشلونة وقلعته الكامب نو:

لهذا الملعب قصة فهو يعتبر من بين أكبر ملاعب كرة القدم في العالم وهو الأكبر في أوروبا والذي يتسع الى 99 ألف مشجع. تم بناء الملعب سنة 1957 وبتكلفة بلغت حينها 1و7 مليار يورو. ويُعد الكامب نو من أكثر الملاعب شهرة في العالم. تم استضافة نهائي دوري أبطال أوروبا فيه خلال 1989 و1999، بالإضافة الى لعب المباراة الافتتاحية لكاس العالم 1982 التي أقيمت في اسبانيا وكذلك 5 مباريات من تلك الكأس. أما الحدث الأبرز في تاريخ الملعب كان خلال مباراة دور الربع نهائي بين البرشا ويوفنتوس الإيطالي حيث تجاوز الحضور 120 ألف مشجع وهو يأتي في المرتبة الثامنة عالمياً من حيث الحضور الجماهيري في تاريخ كرة القدم.

بقي أن نذكر أن عدد اللاعبين من برشلونة الذين أخذوا مكانهم كلاعبين أساسين في المنتخب الإسباني المشارك في كأس العالم في قطر 2022 بلغ 7 سبعة لاعبين، وهم (إريك جارسيا، جوردي ألبا، سيرجيو بوسكيتش، جافي، بيدري، أنسو فاتي، فيران توريس).