الصخور تعريف:

الصخور طبقة من طبقات الأرض وجزء منها، تكوّنت وتشكّلت بفعل عمليات انصهار المعادن داخل باطن الأرض، الى جانب المعادن، يدخل في تركيبها عناصر أخرى كالكائنات الحية وتراكم وترسب مواد عضوية وكذلك الغازات مثل الأكسيجين بالإضافة الى مواد مفككة كالرمل والحصى ومواد خزفية كالطين ومواد كربونية تراكمت خلال ملايين السنين في باطن الأرض، تطابقت مع بعضها البعض وأصبحت صلبة متماسكة.

أنواع الصخور:

الصخور أنواع عديدة ومختلفة من حيث الشكل واللون والتركيبة، لكن علماء الجيولوجيا اعتمدوا ثلاث أنواع رئيسية وأساسية والتي هي:

الصخور النارية، الصخور الرسوبية، والصخور المتحولة. سوف نتحدث عن هذه الأنواع حسب طبيعتها ومما تتكون وكيف تشكلت بالإضافة الى أهم خصائصها وميزاتها.

الصخور النارية:

الصخور النارية تنقسم الى قسمين أحدما باطني يتشكل من الماغما المعدنية المنصهرة داخل الأرض بعد برودها حيث تتصلب وتأخذ شكل الصخور داخل القشرة الأرضية وتُسمى الصخور النارية الجوفية. بينما القسم الثاني فهو الذي يتشكل من المقذوفات والحمم البركانية على سطح الأرض بعد أن تتعرض للبرودة وتُدّعى الصخور البركانية.

تتميّز هذه الصخور بكونها لا تمتلك أحافير بداخلها، تأتي صلبة قاسية قطعة واحدة متماسكة لأنها تذوب في درجات الحرارة العالية. كما أنها ذات راسب معدني بمعظمها. ولا تتفاعل مع الأحماض.

من أشهر أنواع الصخور النارية الجوفية أو الباطنية الغرانيت، الديوريت والتي استغرقت ملايين السنين لتتشكّل من مزيج لمعادن نادرة في أعماق الأرض كالكوارتز والميكا والفلسبار. كذلك البازلت الذي ينتج عن ثوران البراكين في قاع المحيطات ويتميز بلونه الأسود.

الصخور الرسوبية:

الصخور الرسوبية تشكّلت بفعل عمليات الترسيب على سطح الأرض. أبرز العوامل الطبيعية التي أدت الى تكوّن هذا النوع من الصخور هي المياه والرياح والجليد والتي نقلت جسيمات صغيرة كالحصى وشظايا صغيرة من الصخور عبر الأنهر والجليد والجاذبية، ليتم دفنها من خلال ترسّب طبقات متراكمة فوق بعضها البعض وانضغاطها مع مرور الزمن لتصبح في النهاية بعد تعرضها للضغط والحرارة الى صخور رسوبية.

أهم ما يُميّز هذه الصخور أنها تحتوي على أحافير نباتات وحتى حيوانات عمرها ملايين السنين. من أبرز أنواعها:

الصوان الذي هو عبارة عن حجر رسوبي صلب من معدن الكوارتز. كذلك هناك الكلس الذي يعد من الصخور الجيرية والتي يوجد فيها الحجر الجيري المستخدم في صناعة الإسمنت وغيرها من مواد البناء.

الصخور المتحولة:

الصخور المتحولة تتكون نتيجة التغيرات والتحولات التي تطرأ على الصخور النارية والرسوبية في ظل تعرضها لدرجات حرارة مرتفعة أو نتيجة لحركة الصفائح التكتونية والصدوع الموجودة على حوافها. كما تترافق مع تشكّل هذه الصخور تفاعلات كيميائية للمياه المعدنية في باطن الأرض مما ينتج عنها معادن ثمينة وأحجار كريمة.

ما يميز هذه الصخور أنها لا تحتاج الى عمليات انصهار فهي متحولة الى من صلب الى صلب، كما أنها ونتيجة لتعرضها لتحولات كيمائية وفيزيائية متعددة ينتج عنها بلّورات جميلة جداً نسميها كريستال.

من أشهر وأهم أنواع الصخور المتحولة يأتي بالدرجة الأولى حجر الرخام الذي هو من أنواع الصخور المتحولة ذات أساس كلسي، كما أن الكوارتزيت يعتبر من الصخور الرملية المتحولة، وهناك ايضاً حجر النايس، والجنيس، الشست وغيرها.